العدسات

طلاء العدسات

لأن نسبة انكسار الضوء في الزجاج الصافي والنظيف (معامل الانكسار) كبيرة فالزجاج يعكس قدراً كبيراً من الضوء الساقط قد يصل إلى أكثر من نصف الضوء 50 %.

يمكن تشبيه العدسة في هذه الحالة بالمرآة وبالتالي تنخفض كمية الضوء التي تدخل العدسة، فالعدسة تتكون على الأغلب من عدة عناصر زجاجية أو بمعنى أخر عدة عدسات يتم تجميعها مع بعضها البعض ضمن الصندوق المكون للعدسة، والفراغات بين تلك العدسات تمتلئ بالهواء مما يساعد على التغير في نسبة الانكسار تضاف هذه النسبة إلى ميزة انكسار الضوء في العدسات، فتعبر بعض الأشعة العدسة بدرجات مختلفة حسب شدة الانعكاس (الانعكاس داخل مكونات العدسة) مما يؤدي لحدوث تشوهات وانعكاسات في الصورة وظهور بقع ضوئية ملونة على الصورة تسمى الفلار Flare، هذه البقع تتسبب في فشل الصورة الملتقطة بشكل كامل وقد يظهر نوع من الضبابية على الصورة وتفاوت في درجات الألوان المكونة للصورة.

ولتجنب هذه المشاكل تطلى العدسات بمادة تقلل من انعكاس الضوء عن العدسة، فتوضع العدسات ضمن أوعية مفرغة من الهواء وتعرض لبخار مادة فلوريد الكالسيوم أو فلوريد الماغنسيوم Magnesium fluoride، والمادة الثانية أصلب من الأولى ولها قدرة عالية على مقاومة الخدش والتآكل

بطلاء العدسة تم تخفيض نسبة انعكاس الضوء إلى 1 % من الضوء الساقط، ويلاحظ أن لون العدسة يشوبه لون أزرق مخضر وهو لون الطلاء، وسقوط طلاء العدسة بسبب الاحتكاك أو مسح العدسة وتنظيفها من الغبار باستعمال أي قطعة قماش موجودة يتسبب في تلف العدسة ، لذا يراعى أثناء تنظيف العدسة من الغبار نفخ الغبار أولا ومن ثم مسح العدسة بخرقة خاصة فقط أو ورق خاص بمسح العدسات، ولقد ساعدَ طلاء العدسات في إنتاج عدسات مقربة وعدسات زووم عالية الجودة.

ابتكرت شركة نيكون Nikon نوع جديد من طلاء العدسات يدعى Nano Crystal Coat ، ويخفض نسبة الانعكاس لمجال كبير من الأطوال الضوئية الموجية Wide Range of Wavelengths.

 

شارك أصدقائك بهذا الموضوع


موقع عمر