أنواع التصوير

تصوير الحياة البرية والحيوانات والطبيعة

من أمتع أنواع التصوير الفوتوغرافي كون المصور يكتشف عوالم بيئية أخرى خاصة بعالم الحيوان والنبات والطبيعة، ويتطلب هذا النوع من التصوير شجاعة خاصة وقدرة تحمل للبقاء لفترات طويلة في بيئة قد تكون غير مريحة أو معادية وخطرة، وعلى المصور دراسة الخرائط وطبيعة المنطقة الجغرافية والبيئية بشكل كافي ووافي بالإضافة إلى دراسة تصرفات الحيوانات وردود أفعالها المرتقبة.

يستخدم في هذا النوع من التصوير مختلف العدسات والتجهيزات وأغلب العدسات المستخدمة هي العدسات ذات القدرة الفائقة على التقريب وهي عدسات ثمينة جداً،.

كما تستخدم أجهزة خاصة بالأشعة تحت الحمراء توصل إلى الكاميرا المثبتة على حامل ثلاثي القوائم ، تعمل على التقاط الصور بشكل تلقائي لحظة دخول الحيوان في كادر الصورة.

كما تستخدم تقنية التقاط الصور بالتحكم عن بعد أو ربط الكاميرا بجهاز الكمبيوتر والتقاط الصور من خلال جهاز الكمبيوتر عن بعد، والتقاط الصور بفاصل زمني محدد. وكثير من التقنيات الأخرى التي تساعد المصور على التقاط أفضل الصور وأكثرها غرابة. أعتقد أن بالإمكان وضع تصوير المشاهد الطبيعية والجبال والبحيرات ضمن التصنيف الحالي، على الرغم من أنه أقل صعوبة وخطورة من تصوير الحياة البرية والكائنات الحية.

 

شارك أصدقائك بهذا الموضوع


موقع عمر