الفضاء اللوني

الفضاء اللوني C.I.E

C.I.E. Color SpaceC.I.E. Chromaticity Diagram اشتق هذا النظام من نظم ميونسل Munsell وأوستوالد Ostwald للألوان، هذا الفضاء يمثل الحد الأقصى من المجال اللوني أو سلم الألوان الذي تستطيع عين الإنسان رؤيته، يعتبر الفضاء اللوني الرئيسي المستخدم في فهم العلاقة بين مجال الألوان الذي تستطيع عين الإنسان رؤيته وبين بقية الفضاءات اللونية، ذلك بسبب من وجود عدة فضاءات لونية تغطي جزءاً فقط من السلم اللوني الذي تستطيع عين الإنسان رؤيته،

ظهر هذا الرسم البياني إلى الوجود في عام 1931 من قبل اللجنة الدولية للإضاءة-International Commission on Illumination ، ونقح في أعوام 1960 و 1976، إلا أن نسخة عام 1931 لا تزال أكثر الصيغ المستخدمة على نطاق واسع. العين البشرية تعطي مثالاً جيداً على طريقة رؤية الألوان حسب تصنيفها ضمن ثلاث قيم، ففي عين الإنسان ثلاث أنواع من الخلايا المخروطية الحساسة للضوء Color sensitive cones تميز الألوان الثلاث الرئيسية وفق نظرية الألوان المضافة، وتستطيع العين تمييز الألوان وفق القيم الثلاث أصل اللون والتشبع اللوني وإضاءة اللون، وهي التي تعتمد عليها الفكرة الرئيسة لنظام ميونسل للألوان

C.I.E. Color Space عبارة عن نظام لوني يعتمد على توزيع الطاقة الطيفية للضوء (Spectral Power Distribution (SPD التي تستطيع عين الإنسان مشاهدتها وتمييزها وفق القيم الثلاث السابق ذكرها، في مخطط بياني ذو محورين بيانيين X، Y، بحيث تستخدم النقطة التي يتقاطع عندها المحور الشاقولي مع المحور الأفقي لتحديد مستوى اللون وذلك حسب طول الموجه اللونية المعبر عنها على امتداد الرسم البياني والذي يربط بين القيم الثلاث السابقة، كما يؤمن ربط الألوان على محاور إمكانية فهم العلاقة بين كل لونين رئيسين باللون المتمم لهم، وهو مصمم بطريقة تسهل فهم كل جزء من أجزاء الرسم البياني، وتحدد مناطق الألوان بشكل تقريبي على الرسم البياني للفضاء اللوني CIE Chromaticity Diagram ، وتصنف ضمن مناطق محددة

حتى أفضل شاشات الكومبيوتر وأفضل الكاميرات الرقمية لا تستطيع تسجيل أو عرض كامل السلم اللوني الذي تستطيع عين الإنسان رؤيته، فعين الإنسان تستطيع تمييز مجال أكبر بكثير، ويشكل المجال اللوني الخاص بالكاميرا والشاشة جزء بسيط من الرسم البياني CIE، لذا يستخدم هذا الفضاء اللوني أيضاً لتبيان المجال اللوني الجزئي الذي تستطيع الكاميرا وشاشة الكومبيوتر من التقاطه وعرضه.

وتعبر الألوان الظاهرة في كامل المخطط عن الألوان التي يمكن للعين مشاهدتها، بينما يمكن تحديد المجال اللوني الذي تلتقطه الكاميرا الرقمية حسب الفضاءات اللونية الخاصة بها، بواسطة رسم مثلث بياني يمتد في المجال بين الألوان الثلاث الرئيسية شاملاً مستويات الألوان المتممة والقيم الثلاث اللون أصل اللون والتشبع اللوني والإضاءة التي تستطيع الكاميرا التقاطهم.

C.I.E. Color Space. المنحنى يظهر سلم الألوان الذي تستطيع العين البشرية رؤيته مع الرقم المعبر عن طول الموجه الضوئية لكل لون . يظهر المثلث الأحمر سلم درجات الألوان الخاص بالفضاء اللوني من نوع sRGB بينما يظهر اللون الأزرق سلم درجات الألوان الخاص بالفضاء اللوني Adobe RGB

كما يمكن تحديد مثلث أخر يعبر عن درجات الألوان التي تعرضها شاشة الكومبيوتر. الواقع أن المجال اللوني الذي تعرضه شاشات الكومبيوتر يختلف من شاشة لأخرى، وخاصة أن القيم الثلاث التي تحدد نظرية ميونسل للألوان تختلف في درجتها من شاشة لأخرى فالبعض من الشاشات تعرض الألوان بصورة أشد نصوعا أو أكثر تشبعاً لونياً من الأخرى وهنالك العشرات من الفضاءات اللونية المختلفة لذا فإن تحديد رسم دقيق جداً لتلك الفضاءات اللونية المختلفة أمر صعب جداً ولكن يمكن الاعتماد على الرسم البياني التقريبي الذي يجمع بين غالبية الفضاءات اللونية المتقاربة في المواصفات والمجال اللوني الذي يمكن تغطيته.

 

شارك أصدقائك بهذا الموضوع


موقع عمر